العدد: 1032

الاحتلال يبعد حارسًا عن الأقصى 15 يومًا
2017-02-07   08:31

القدس المحتلة/ الاستقلال

سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح الثلاثاء، حارسًا في المسجد الأقصى المبارك قرارًا بالإبعاد عن المسجد لمدة 15 يومًا.

 

وقال مسؤول الإعلام والعلاقات العامة في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة فراس الدبس في تصريحات صحفية إن شرطة الاحتلال اعتقلت صباحًا حارس الأقصى دياب صبح من مكان عمله في المسجد، وحولته للتحقيق، ومن ثم سلمته قرارًا بالإبعاد عن المسجد 15 يومًا.

 

وفي سياق متصل، استأنف المستوطنون المتطرفون صباح اليوم اقتحامهم لباحات الأقصى من جهة باب المغاربة وسط حراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

 

وكانت شرطة الاحتلال فتحت عند الساعة السابعة صباحًا باب المغاربة، ونشرت عناصرها ووحداتها الخاصة وقوات التدخل السريع في ساحات الأقصى، تمهيدًا لتوفير الحماية الكاملة لاقتحامات المستوطنين.

 

وذكر الدبس أن المستوطنين اقتحموا المسجد منذ ساعات الصباح على أربع مجموعات، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته، فيما تم إخراج أحد المتطرفين من المسجد بعدما ألقى نفسه بالقرب من باب الرحمة.

 

وتواصل شرطة الاحتلال إجراءاتها المشددة على دخول المصلين للأقصى، وتحتجز بطاقاتهم الشخصية عند الأبواب، كما تواصل منع دخول نساء "القائمة الذهبية".

 

يذكر أن المسجد الأقصى يتعرض بشكل شبه يومي لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين والطلاب اليهود، وعادةً ما يتخلل تلك الاقتحامات أداء صلوات وطقوس تلمودية في ساحات المسجد، مما يثير غضب المصلين والحراس.

التعليقات

مواضيع مميزة

أقلام وآراء

الصحافة العبرية

كاريكاتير

  • 2014-11-10

  • 2014-03-24

  • 2014-03-23

  • 2014-03-22

  • 2014-03-22

  • 2014-03-22

  • 2014-03-19

  • 2014-03-17

  • 2014-02-17